ارتفاع الأسهم والسندات البريطانية والاسترليني بعد فوز حزب العمال

ارتفاع الأسهم والسندات البريطانية والاسترليني بعد فوز حزب العمال
ارتفاع
      الأسهم
      والسندات
      البريطانية
      والاسترليني
      بعد
      فوز
      حزب
      العمال

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
ارتفاع الأسهم والسندات البريطانية والاسترليني بعد فوز حزب العمال, اليوم الجمعة 5 يوليو 2024 01:22 مساءً

 

مباشر- قفزت الأسهم البريطانية، اليوم الجمعة، بعد أن حقق حزب العمال، الذي يمثل يسار الوسط، فوزا بالأغلبية في الانتخابات البرلمانية، مع ارتفاع الأسهم القيادية وأسعار السندات الحكومية والجنيه الاسترليني.

صعد مؤشر "فوتسي 250"، الذي يركز على الشركات المحلية، ​​​​بما يصل إلى 1.8% في التعاملات المبكرة إلى أعلى مستوياته منذ أبريل/نيسان 2022، بعد الآمال في أن توفر الحكومة القادمة فترة من الاستقرار الاقتصادي بعد 14 عامًا من حكم حزب المحافظين الذي اتسم بالضطرابات، وفق "رويترز".

وارتفع مؤشر" فوتسي 100" في أحدث تعاملات بنسبة 0.2%، وانخفض العائد على سندات الحكومة البريطانية لأجل 10 سنوات أو السندات الحكومية البريطانية بمقدار 3 نقاط أساس إلى 4.17%، وهو أفضل من الأسواق الأوروبية الأخرى.

وفاز حزب العمال بأغلبية كبيرة في البرلمان المؤلف من 650 مقعدا، بينما تعرض حزب المحافظين بزعامة ريشي سوناك لأسوأ هزيمة في تاريخ الحزب الطويل، وعاقبه الناخبون بسبب أزمة تكلفة المعيشة، وفشل الخدمات العامة، وسلسلة من الأزمات السياسية والاقتصادية.

وقال بن ريتشي، محلل الأسواق، إن الفوز الساحق لحزب العمال يوفر نوعًا من الوضوح والاستقرار الذي تحتاجه أسواق الأسهم في وقت متقلب بشكل متزايد.

وترى أرونا كاروناتيليك، مديرة المحافظ في شركة "فيديليتي"، أن تشكيل حكومة ذات أغلبية من حزب العمال سيكون له تأثير إيجابي على شركات بناء المنازل ومواد البناء.

وأفاد التقرير بأنه لن تمنح الموارد المالية المنهكة في بريطانيا، أي حكومة جديدة مجالا قويا لزيادة الإنفاق، وبالتالي فإن الحفاظ على ثقة المستثمرين مع معالجة العديد من التحديات الاقتصادية سيكون أمرا بالغ الأهمية لحزب العمال.

وسيتحول تركيز مستثمري السندات إلى بنك إنجلترا، والذي من المتوقع بنسبة كبيرة، أن يخفض أسعار الفائدة إما في أغسطس/آب أو سبتمبر/أيلول.

وارتفع الجنيه الإسترليني نحو 0.13% مقابل الدولار إلى 1.2775 دولار واستقر مقابل اليورو الذي بلغ نحو 84.72 بنس.

وعلى أساس موزون تجارياً، عاد الجنيه الإسترليني الآن إلى ما كان عليه في عام 2016، في وقت التصويت على خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، مما يعكس اعتقاد المتداولين والمستثمرين بأن فترة التقلبات الشديدة في السوق، والاضطرابات السياسية والاقتصادية في عهد المحافظين، ربما انتهت بفوز حزب العمال.

 

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام

 

ترشيحات:

فوز ساحق لحزب العمال البريطاني بالانتخابات البرلمانية

6 خطوات لزيادة ثروتك وتأمين مستقبلك المالي

أوروبا تعلن بدء سريان الرسوم الجمركية على السيارات الكهربائية الصينية

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق توقعات بارتفاع النفط بالربع الثالث مع تراجع المعروض وتزايد الطلب
التالى تحديات اقتصادية في انتظار الحزب الفائز بالانتخابات البرلمانية في بريطانيا